35 مشاهدات
سُئل بواسطة
السلام عليكم انا متزوج ولي اربع ابناء اصبحت زوجتي تهملني ورفضت منحي الموافقة للتعدد والمراءة الاخرى التي اريظها زوجة لي حامل وليس لدينا عقد الزواج ما هو الحل لتوثيق هذا الزواج وانا لا اريد تطليق الاولى من اجل الاولاد كي لا يتأترو وتبقى العلاقة عادية شكرا لو تفضلتم علينا
الموقع يضمن الإجابات من الأعضاء المعتمدين فقط

1 إجابة واحدة

تم الرد عليه بواسطة
عليك سلوك مسطرة التعدد.
يتعين عليك اتباع الإجراءات التالية :
أولا :  قدم طلبا إلى المحكمة الابتدائية قسم قضاء الأسرة التي يتواجد بدائرة نفوذها موطنك الحقيقي أو المختار أو محل إقامتك،
ثانيا :أن عزز طلبك بوثائق مثبتة لوضعيتك المادية  (موسر). ويجب عليك اتبات المبرر الموضوعي الاستثنائي الذي تشترطه المادة 42 من مدونة الأسرة.
بعد تقديم الطلب أمام المحكمة، تقوم هذه الاخيرة باستدعاء الزوجة الأولى ،
وبعد توصلها بالاستدعاء وحضورها للجلسة ، تبحث معها المحكمة عن موافقتها من عدمه .
في حالة الموافقة من الزوجة الأولى على تعدد زوجها عليها ،فإن المحكمة تحجز القضية للمداولة لتحكم في الطلب بالقبول إذا استجمع الطلب كل العناصر واعتبرتها المحكمة موجبة للتعدد .أو أن ترفض الطلب في حالة لم ترتئي المحكمة أن الطلب مستجمع لعناصر القبول.
وفي الحالتين الحكم قابل للإستئناف من طرف النيابة العامة في حالة قبول الطلب ومن طرف رافع الطلب بالتعدد في الحالة الثانية وهي حالة الحكم برفض الطلب.
أما إذا رفضت الزوجة الأولى الموافقة على تعدد زوجها عليها ،و أصر الزوج على طلبه حاولت المحكمة إجراء محاولة إصلاح بينهما، فإن لم توفق في مسعاها وأصر الطرفان على موقفهما، فإن طلبت الزوجة التطليق حكم لها بمستحقات يتعين على الزوج إيداعها بصندوق المحكمة داخل أجل تحدده المحكمة من تاريخ الأمر، وإلا عد متراجعا عن طلب الإذن بالتعدد، وإذا لم تطلب الزوجة التطليق طبقت المحكمة مسطرة الشقاق تلقائيا.
ومتى توفرت الشروط المطلوبة، وارتأت المحكمة الاستجابة للطلب، أذنت المحكمة بالتعدد بمقرر معلل غير قابل للطعن يمكن تقييده بشروط لفائدة المتزوج عليها و أطفالها.
ولا يعقد المأذون له بالتعدد على الزوجة الثانية إلا بعد إشعارها من طرف القاضي بأن مريد الزواج بها متزوج بغيرها ورضاها بذلك.
...